الاثنين، 21 مارس، 2011

دكتانورية العلمانيه.........

لماذا لا للاسلاميين....... ؟

الكل يعلم ان العلمانين دائما يتباهو انهم ديمقراطيين و انهم مع راى الاغلبيه دائما
و ان راى الاغلبيه هو راى يلزم تطبيقه على راى الاقليه
و ده حتى لو كان راى الاغلبيه يؤدى الى انتقاص لحقوق الاقليه و ده امر غريب
فمثلا فى سويسرا تم عرض استفتاء على الشعب اذا كانوا مؤدين لوجود مأذن و اذان او لا
الحقيقه انا مش عارف ايه كانت نتيجه الاستفتاء و لكن
لنفترض ان النتيجه كانت لا بالاغلبيه ده معناه التعدى على حقوق الغير
طيب تعال نشوف الحال فى البلاد الى اغلبيتها مسلمون
اولا لابد من تنفيذ راى الاغلبيه و لكن مع مراعاة حقوق الاقليات بمعنى
لا يجوز طرح مسائله هل نريد صلبان فوق الكنائس ام لا
و هل موافقون على وجود مثل هذه الكنائس العملاقه ام لا
لا يجوز طرح مثل هذه الامور لانها كفلها الاسلام لهم و مو امر ملزم للمسلمين
طيب تعال نشوف العلمانيه مع الاغلبيه الاسلاميه
او حاجه قبل مايفتح الحوار يقلك العلمانى نحن لا نريد دوله
يحكمها الاسلام طيب يبقى احنا جايين نتناقش ليه طالما انت حددت الامر من الاول كده
امر غريب ( صح ) طيب نشوف توجه المجتمع بيؤدى الى ايه بالظبط
طبعا الكل يعلم ان الاغلبيه للاسلاميين بدون ادنى شك و ده امر طبيعى
من دوله تعد هى اعظم صرح لحمايه اهل السنه فى العالم
تعال نشوف بعض تعاليم الاسلام الملزمه للاسلامين
اولا الامر شورى
ثانيا مراعاة حقوق الاقليات
ثالثا مراعاة حقوق الانسان ( حق الاعتقاد و العمل و ممارسه الطقوس الدينيه
و لهم ما للمسلمين و عليهم ما على المسلمين بمعنى اخر المساواه بين اهل الوطن)
رابعا الكل امام الحدود سواء بمعنى ان الوزير مثل الغفير لا يوجد تمييز
دى بعض احكام و تعاليم الاسلام
تعالى نشوف العلمانيه ايه بعض نتاجها
لا يجوز محاكمه الرئيس على بعض الجرائم و ده امر غريب جدا
لا يجوز مسائله اعضاء مجلسى الشعب و الشورى عن كلامهم فى المجلس
يمكن طرح اى مسائله للاستفتاء على الناس حتى ان كان فيها انتقاص لحقوق الاقليات
حتى و ان كان فيه تجريح لكرامه بعض الناس

و ده كان واضح لما احد الاعضاء سب الدين لاخر
امر غريب انهم بينهم و بين بعض ديموقراطين لكن لما الامر
يبقى يخص فيه الاسلامين يبقى مفيش مناقشه لان منهجهم هو الاجدر باقناع الناس

هناك تعليق واحد:

افروديت يقول...

أعجبني الحوار الذاتي بينك وبين نفسك هنا

لقدعلقت في مدونتي قائلآ "قلت نعم..وأتمني تفهم الأخرين" لذا أنت تقتنع بالرأي والرأي الأخر

تقارن هنابين العلمانين والأسلاميين

أنالست مع احدوعلقت لأقول رأيي فقط
لماذا المقارنه تنحصربين العلمانين والأخوان لأن الأسلاميين حاليآهم الأخوان ولن أتطرق لأمور أخري مثل مدعي السلفيه


لماذا لاتكون مصربلد مدنية لماذانضييق الخناق علي الأخرين ونمارس عليهم ضغوط واحكام لايستيطيعون رفضها

انالااعارض وصول الأخوان ولكن ينبغي ان يكون هناك حزب يمثلهم وهاهم يشرعون في هذا وينبغي ايضآعليهم خلع عباءة الدين لأن هذا أسوء استغلال للدين
فكيف يحكمني فلان من منطلق ان هذا محرم شرعآ فعلي البعدوإلا الناروهذاطيب فلنوافق به لا هذالايصح ابدآ
يجب علي اي احديريد الوصول لمنصب في هذاالبلد أن يكون لديه برنامج محترم ان لايقترب من الدين ولايتخدمه كأداة لتسخيرالشعب له

تحياتي